Monday, October 21, 2019
10:22 PM
   
 
ثقافة
 
اكتشاف معبد مفقود منذ 2200 عام من عصر البطلمية في مصر
  الأحد 06 أكتوبر, 2019  
   


اكتشف علماء الآثار في مصر معبداً قديماً عمره ألفين و200 عام، ويُعتقد أنه ينتمي إلى الملك بطليموس الرابع من عصر المملكة البطلمية.

وعُثر على هيكل المقبرة القديمة بالصدفة أثناء قيام عمال الحفر بإمداد خطوط الصرف الصحي إلى قرية كوم أشقاو بمدينة طما في شمال محافظة سوهاج، وذلك بحسب ما نشرته وزارة الآثار المصرية عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك".

وكشف فريق من الباحثين حتى الآن عن جدار متجه من الشمال إلى الجنوب، وجدار متجه من الشرق إلى الغرب، والركن الجنوبي الغربي لهيكل المعبد، والمحفور بنقوش لإله النيل عند قدماء المصريين، حابي، وهو يحمل قرابين وتحيط به الطيور والزهور.

ويعمل خبراء الآثار على إنقاذ ما تبقى من المعبد الواقع على الضفة الغربية للنيل.

ويُعتقد أن بطليموس الرابع حكم مصر منذ حوالي 221 قبل الميلاد إلى 204 قبل الميلاد. ولم يكن حكمه ناجحاً، إذ كان مهتماً بمتابعة الأعمال الفنية أكثر من اهتمامه بالحكم.

وتشير النصوص القديمة إلى أن الفرعون قد بنى أكبر سفينة تعمل بالقوة البشرية على الإطلاق. وكان القادس، وهو نوع من السفن المزودة بالمجاديف، يضم 40 صفاً من المجاديف، والتي يقودها 4 آلاف شخص.

سي ان ان

 


إقرأ المزيد
Arab News Network © يرجي إرسال تعليقاتكم ومشاركتم علي البريد التالي email@anntv.tv