Monday, August 19, 2019
5:41 AM
   
 
عربــــي
 
تصدع التحالف المؤيد للحكومة في اليمن بعد سيطرة الانفصاليين على عدن
  السبت 10 أغسطس, 2019  
   


سيطر الانفصاليون الجنوبيون في اليمن على عدن، مقر الحكومة المعترف بها دوليا، مما أدى إلى تصدع التحالف الذي تقوده السعودية والذي يحاول كسر قبضة حركة الحوثي على البلاد.

وفي خطوة تعقّد جهود الأمم المتحدة الرامية لإنهاء الحرب المستمرة منذ أربع سنوات، قال مسؤولون إن الانفصاليين سيطروا امس السبت على جميع معسكرات الجيش التابعة للحكومة في المدينة الساحلية.

وقال قائد عسكري من الانفصاليين في وقت لاحق إنهم سيطروا أيضا على قصر الرئاسة الخاوي لكن مسؤولا بالجناح السياسي للحركة قال لاحقا إن هناك محاولة للسيطرة عليه لا تزال جارية.

وقالت وزارة الخارجية على تويتر ”ما يحصل في العاصمة المؤقتة عدن من قبل المجلس الانتقالي هو انقلاب على مؤسسات الدولة الشرعية“.

ورغم أن الانفصاليين لديهم أجندة منافسة لحكومة عبد ربه منصور هادي بشأن مستقبل اليمن، فقد كانوا جزءا من التحالف المؤيد للحكومة وتقوده السعودية ويقاتل الحوثيين منذ مارس آذار 2015.

وقتلت الحرب عشرات الآلاف ودفعت أفقر دولة في شبه الجزيرة العربية إلى شفا المجاعة.

وقالت مصادر طبية إن الاشتباكات على مدى أربعة أيام بين الانفصاليين والقوات الحكومية أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن تسعة مدنيين وأكثر من 20 مقاتلا. وقال سكان إن المعارك استؤنفت في وقت مبكر اليوم السبت لكن حدتها تراجعت. وأدت المعارك إلى محاصرة المدنيين في منازلهم مع تضاؤل إمدادات المياه.

وقال مسؤول بحكومة الرئيس هادي لوكالة رويترز ”انتهى الأمر قوات (المجلس الجنوبي الانتقالي) تسيطر على جميع معسكرات الجيش“.

وقال القائد العسكري الانفصالي في بيان بالفيديو إن الانفصاليين لم يواجهوا أي مقاومة في القصر الواقع بمنطقة كريتر. وقال المسؤول من المجلس الانتقالي الجنوبي لرويترز إن حراس القصر وافقوا على تسليم المبنى لكن قوات هادي لم تغادر بعد.

وقال مسؤولون حكوميون إن الانفصاليين استولوا على منزل وزير الداخلية أحمد الميسري بعد أن تم إجلاؤه من مقر إقامته بمساعدة قوات التحالف. ويقيم الرئيس هادي في العاصمة السعودية الرياض.

ولم يصدر تعليق من التحالف المدعوم من الغرب بقيادة السعودية والذي تدخل في اليمن بعد أن أطاح الحوثيون بحكومة هادي من السلطة في العاصمة صنعاء في أواخر عام 2014.

رويترز

 


إقرأ المزيد
Arab News Network © يرجي إرسال تعليقاتكم ومشاركتم علي البريد التالي email@anntv.tv