Wednesday, April 24, 2019
2:16 PM
   
 
دولي
 
باريس: حريق كاتدرائية نوتردام أخمد نهائيا
  الثلاثاء 16 أبريل, 2019  
   


أعلنت السلطات الفرنسية، أنها أخمدت الحريق الذي شب في كاتدرائية نوتردام بشكل كامل بعد نحو 15 ساعة من الجهود المضنية لاحتوائه.

ويبدو أن نصيحة الرئيس الأمريكي للفرنسيين باستعمال الطائرات لإطفاء الحريق الضخم الذي شب في الكاتدرائية التاريخية لم تجد آذانا صاغية في باريس.

وبما أن ما اقترحه ترامب ليس بفكرة خارقة لا تخطر على بال، خاصة أن الحريق حصل في بلد متقدم مثل فرنسا، فلا بد أن هناك سببا لعدم لجوء السلطات الفرنسية إلى الطيران لمواجهة هذه الكارثة .

وفي هذا السياق، لفت قسطنطين كوزنتسوف، الخبير في مجال السلام من الحرائق، إلى أن رجال الإطفاء الفرنسيين واجهوا صعوبات في إطفاء الحريق في المعلم التاريخي الذي بُدء في تشييده عام 1163، لأسباب عدة منها أن النصب المعماري التاريخي شيد من دون مراعاة للمتطلبات العصرية، كما أن يد رجال الإطفاء كانت مقيدة بسبب المباني الكثيفة والسيارات المتوقفة، يضاف إلى ذلك المخاوف من أن تلحق المياه المندفعة من الطائرات أضرارا بهذا البناء العتيق الذي يعد تحفة فنية لا تقدر بثمن.

وقبل ذلك التهم الحريق أحد البرجين الأماميين للكاتدرائية، وانهار سقفها، كما انهار البرج المدبب للكاتدرائية الذي كان ارتفاعه يبلغ 93 مترا، بعد أن التهمته النيران.

وذكر سكرتير الدولة في وزارة الداخلية الفرنسية لوران نونيز أن الحريق دمر ثلثي سقف الكاتدرائية، لكن قائد فريق رجال الإطفاء جان كلود غاليه أكد أن فرق الإطفاء تمكنت من إنقاذ البرجين الأماميين للكاتدرائية.

من جهته، أكد كبير القساوس في كاتدرائية نوتردام أنه تسنى إنقاذ عدد من الآثار، بما فيها إكليل الشوك ليسوع المسيح وبعض اللوحات.

كما أعلنت النيابة العامة في باريس فتح تحقيق في الحريق. ويجري التحقيق في أسباب الحريق تحت المادة "إلحاق الأضرار بشكل غير متعمد".

وبسبب الحادث اضطر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لإلغاء خطابه المتوقع حول الوضع في البلاد بسبب "الحريق المروع". وتوجه إلى مكان الحادث.

وكتب ماكرون في تغريدة على "تويتر": "مثل كل مواطنينا، من المحزن بالنسبة لي أن أرى هذا الجزء منا يشتعل".

روسيا اليوم/ وكالات

 


إقرأ المزيد
Arab News Network © يرجي إرسال تعليقاتكم ومشاركتم علي البريد التالي email@anntv.tv