Thursday, September 20, 2018
1:50 AM
   
 
رياضة
 
الفرصة المهدرة قرب النهاية "ستطارد" هوملز مدافع المانيا
  الخميس 28 يونيو, 2018  
   


قال ماتس هوملز مدافع المانيا إن الفرصة التي أهدرها قرب النهاية أمام كوريا الجنوبية وكان يمكن أن تصعد بالمنتخب إلى دور الستة عشر لكأس العالم لكرة القدم ”ستطارده“ بعدما ودعت بطلة العالم البطولة من دور المجموعات.

وأهدر المدافع فرصة منح المانيا التقدم في الدقيقة 87 من المباراة الأخيرة في المجموعة السادسة بعد تمريرة عرضية من مسعود اوزيل.

وبدلا من أن يحول الكرة بضربة رأس في الشباك اصطدمت بكتفه إلى خارج الملعب.

وأحرزت كوريا هدفين في الوقت المحتسب بدل الضائع لتفوز 2-صفر وتودع المانيا البطولة من دور المجموعات.

وأبلغ هوملز الصحفيين ”اتيحت لي فرصة خطيرة وكان يجب علي التسجيل. هذه الفرصة ستطاردني لعدة أسابيع. الكرة لمست كتفي بدلا من رأسي لذا ربما لم أكن في المكان المناسب وربما أردت توجيه الكرة بقوة“.

ولم يكن هوملز الذي شارك في الهزيمة 1-صفر أمام المكسيك في المباراة الأولى لكنه غاب عن الفوز في اللحظات الأخيرة على السويد بسبب إصابة في الرقبة مستعدا لتحمل لوم فشل المانيا في الفوز على كوريا بشكل فردي.

وأضاف ”حصلنا على عدد كبير من الفرص للتسجيل. اتيحت لنا ثلاث أو أربع فرص. لم نسجل في هذه المباراة وأيضا ضد المكسيك وهذا ليس كافيا“.

وقال المدافع البالغ عمره 29 عاما والذي لعب دورا كبيرا في الفوز باللقب في البرازيل قبل أربعة أعوام إنه لا يملك الكلمات لوصف ما هي الأخطاء التي ارتكبها الفريق في روسيا.

وتابع ”بالتأكيد نشعر بخيبة أمل كبيرة من أنفسنا ومن النتيجة والبطولة التي قدمناها. توقعاتنا كانت كبيرة لكني اعتقد أننا فشلنا في تحقيقها في أي من المباريات الثلاث.

”لا توجد مباراة يمكن القول إننا لعبنا فيها بأسلوبنا المعتاد والمتوقع. يجب أن نشعر بخيبة أمل بعد هذه البطولة“.

وأضاف ”حقا لا استطيع شرح ماذا حدث. لا أعرف لماذا لم نستطع اللعب بطريقتنا المعتادة“.

رويترز


إقرأ المزيد
Arab News Network © يرجي إرسال تعليقاتكم ومشاركتم علي البريد التالي email@anntv.tv