17 اغسطس, 2017
07:31 م
   
  الفن السابع  
مراجعة فيلم The Boss Baby
  السبت 15 ابريل, 2017  
   


يدور فيلم الكرتون The Boss Baby   كما يوحي عنوانه، على طفل رضيع ذو مظهر بريء ومحبب والذي هو موظف متخفي في شركة بالـ Heaven. من يمثل هذا الطفل صوتياً هو الممثل Alec Baldwin، والذي يؤدي دوره بشكل مضحك للغاية والذي يثبت أن اختياره لهذا الدور كان مناسباً تماماً.  




الفيلم من انتاج Dreamworks  وإخراج Tom McGrath (والذي يشتهر بإخراجة Madagascar) ومبني على كتاب الأطفال الذي يحمل الاسم نفسه للمؤلف Marla Frazee


ويروي The Boss Baby قصة  Tim  وهو فتى ذو خيال خصب بسن السابعة من عمره ويعيش مع والديه (يمثلهما صوتياً Lisa Kudrow و Jimmy Kimmel).




وسرعان ما نذهب في رحلة نرى فيها حياة Tim اليومية في بداية الفيلم، والتي نراه فيها يستخدم خياله المفرط فيتخيل استحمامه كمغامرة  تحت الماء أو يحول جلسة شواء في الفناء الخلفي إلى مواجهة ضد بعض القرود الجياع. ثم يقرأ له والداه كل ليلة ثلاث قصص قبل النوم ويغنيان له نسختهما الخاصة من أغنية " Blackbird" ثم يضعانه في السرير.وهذه هي الحياة المثالية بالنسبة إلى Tim، هو ووالديه وحدهم سوية. 


ولكن تلك الحياة تتحول لجحيم عند وصول شقيقه الجديد، والذي يأتي بسيارة أجرة ويرتدي بذة رسمية صغيرة طيلة النهار والليل. وسرعان ما يبدأ Tim بالتساؤل ما إذا كان والداه ما عادا يحبانه، حيث  أنهما يمضيان وقتاً أطول في تربية الوليد الجديد، ويبدو بأنهما قد نسيا كل شيء حوله وحول روتينه الليلي المحبوب.


ويكتشف Tim أن شقيقه ليس مجرد طفل صغير، بل أنه في الواقع أحد نخبة رجال الأعمال السفاحين من "Babycorp". وقد أرسله رؤساءه في Heaven لإنجاز مهمة لهم، وستتم ترقيته كمكافأة له ويحصل  على مكتبه الخاص به. ويقدم الفيلم أيضاً حبكة معقدة وتافهة تتضمن رئيساً تنفيذياً منافساً من شركة Puppycorp (يمثله صوتياً Steve Buscemi) والذي يخطط على ما يبدو لتطوير نوع جديد من الجراء سيجعل البشر يرغبون بالتوقف عن إنجاب الأطفال للأبد.




يمكن أن نقول أن فيلم The Boss Baby هو لربما الفيلم الأسرع وتيرة بين الأفلام التي صدرت في دور  السينما هذا العام حتى الآن، فهو يسير بوتيرة سريعة جداً لدرجة أنه حتى لحظات الراحة به تعج بالمشاهد القصيرة السريعة لدرجة أنك لا يكاد يتسع لك الوقت لتشعر بأنها تنحرف بشكل لا داعي له عن حبكة الفيلم الأصلية، على الرغم من أنها بكل وضوح كذلك، وبشكل مثير للإحباط، وذلك على الرغم من أنMcGrath يحاول بشكل مستمر العثور على طرق جديدة وفريدة لجعل كل مشهد ينبض بالحياة 




لكن لا تنجح في إيقاف ذاك الشعور بأن هذا فيلم طويل أكثر من اللازم، والذي كان ينبغي أن لا يتجاوز 10 دقائق بأفضل حالاته، فيبدو بأنه يحاول الاستفادة من فكرته بقدر ما يستطيع 


يمكن أن نصنف The Boss Baby بأفضل حالاته كفيلم حول طفل صغير يتعلم كيف يفهم بأن الحياة لا تتمحور دائماً حوله، والأساليب التي يحاول فيها محاربة هذا الواقع القاسي. 


وقد نال الفيلم 6.5 من عشرة علي تقييم imdb بشهادة ما يقرب  7000 مشاهد  ، ويصنف الفيلم كفيلم للأطفال خالي من مشاهد العنف والجنس ، وايضا للأسف خالي من اي قيم تربوية او اخلاقية فهو للمتعة فقط ان استعطت ان تكمله للنهاية 


وبالرغم من ذلك فقد تصدر الفيلم للـ Box Office  لأسبوعين متتاليين بأكثر من $3,075,000 دولار


 


 

إقرأ المزيد
Arab News Network © يرجي إرسال تعليقاتكم ومشاركتم علي البريد التالي email@anntv.tv