27 مارس, 2017
03:31 م
آخر الأخبار
   
  سياسة وإقتصاد  
الإمارات تأخذ صف المنامة.. ضد إدانة سويسرية للانتهاكات الحقوقية بالبحرين
   


الإثنين: 20 مارس 2017

استدعت دولة الإمارات سفيرة سويسرا، أمس الأحد، للتعبير عن "رفضها" لبيان قدمته سويسرا لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الأسبوع الماضي وانتقدت فيه سجل البحرين في مجال حقوق الإنسان.

وذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام) أن وزارة الخارجية بدولة الإمارات أبلغت السفيرة السويسرية «بأنه كان من الأجدر أن تحل مثل هذه المسائل عبر القنوات الثنائية التي تم إنشاؤها بين البحرين وسويسرا لهذا الغرض».

وأضافت أن وزارة الخارجية اتهمت أيضا سويسرا بعدم الاعتراف بالخطوات التي اتخذتها البحرين لتحسين سجلها في مجال حقوق الإنسان.

خلفية القضية

وكان فالنتين زيلويجر سفير سويسرا لدى الأمم المتحدة بجنيف قد دعا الأسبوع الماضي البحرين إلى التعاون مع إجراءات مجلس حقوق الإنسان وأبدى قلقه بشأن «قمع المجتمع المدني» في البحرين.

وقال إن «استخدام التعذيب وعدم كفاية ضمانات المحاكمة النزيهة والاستخدام المفرط للقوة خلال المظاهرات السلمية، بالإضافة إلى عمليات الانتقام من ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان أو من يتعاون مع الأمم المتحدة يثير القلق».

وتقول جماعات لحقوق الإنسان إن البحرين شنت حملة واسعة وتنكيلية بحق المعارضين منذ انتفاضة وقعت في 2011 شارك في قيادتها رجال دين شيعة، علمًا بأن بالحرينيين وارثي المذهب الحعفري، يمثلون أغلبية المواطنين في البلاد للمطالبة.

وأكد المشاركون في الانتفاضة، بحسب تصريحات قادة الحراك الإعلامية، من وقتها وطنية المطالب.

وحظرت السلطات الجماعة الشيعية الرئيسية في البحرين وطبقت إجراءات قانونية لحظر جماعة علمانية أخرى، واعتقلت نشطاء وجردت الزعيم الروحي للشيعة في البلاد من جنسيته.

وتقول البحرين إن إجراءاتها موجهة ضد الأشخاص الذين يثيرون أعمال عنف وتوترات طائفية ونفت اتهامات نشطاء بأنها تستهدف المعارضين.

ودعا برلمان البحرين يوم الأربعاء المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان لزيارة البلاد ووعده بالسماح له بزيارة السجون والقرى الشيعية دون قيود وذلك في أعقاب انتقاداته لسجل المملكة في مجال حقوق الإنسان


Arab News Network © يرجي إرسال تعليقاتكم ومشاركتم علي البريد التالي email@anntv.tv